الـــقــرآن الـــكـــريم

TvQuran
إِعَلَّـمَ ـأْنَ ـالََْـحَـيَاة ..ـأْإأمَـلَ ..وََـإأْلَّـَمَ ..وَـإأإْجـرَ .فِـعَـش ـالْإِوَلَّيَ وَـتِحَـمِلَ ـالـتَانيَه َّلـتـَِكْسـََبِّ ـالْثأْلَثه

الأحد، 12 مايو، 2013

سلسلة الفوائد -14




*قال صلى الله عليه وسلم : (لزوال الدنيا أهون على اللَه من قتل مؤمن بغير حق، ولو أن أهل سماواته وأهل أرضه اشتركوا في دم مؤمن؛ لأدخلهم اللَه النار).
••••••••••••••••••••

*كتب إبراهيم بن أدهم إلى الثوري: "من عرف ما يطلب هان عليه ما يبذل، ومن أطلق بصره طال أسفه، ومن أطلق أمله ساء عمله، ومن أطلق لسانه قتل نفسه".
••••••••••••••••••••••

*ابتُلِينا بزمان ليس فيه آدابُ الإسلام، ولا أخلاقُ الجاهلية، ولا أخلاقُ ذوي المروءة.
(أبو بكر الواسطي ت321هـ)
•••••••••••••••••••

*العقوبة أحد الوسائل التربوية التي يريد منها المربي تحقيق هدف تربوي وليست مقصودة لذاتها، وحين لا تؤدي للهدف، ولا توصل للنتيجة المتوقعة منها فلا معنى للإصرار عليها، أما حين يعتذر الابن فهذا مما يؤكد إلغاءها، إلا إذا تكرر وصار يتخذ الاعتذار وسيلة للتخلص من العقوبة.
(د.محمد الدويش)

مــنــقـــول...

ليست هناك تعليقات: